أهلاوية دوت كوم | اخبار النادى الأهلى المصرى

Wednesday, April 23, 2014

ما هو البلد العربي الذي يتصدر السياحة الطبية في العالم

- عندما يمكنك رؤية العالم، وتوفير المال، والحصول على العملية الجراحية التي تريدها، فلا عجب إذا، أن أعداد متزايدة من المسافرين يسافرون من بلد إلى آخر بحثا عن الرعاية الصحية بأسعار منخفضة.

وتنمو صناعة السياحة الطبية في جميع أنحاء العالم بنسبة تصل إلى 25 في المائة سنويا، بينما المرضى الذين يحملون جوازات سفر يتوجهون إلى الخارج للخضوع لإجراءات تبلغ كلفتها أقل من 80 في المائة مقارنة بالأسعار في وطنهم الأم.

ويتم تغذية هذا السوق جزئياً بـ1.2 مليون أميركي، وهو القطاع الذي يقدر الآن بقيمة تصل إلى 55 مليار دولار.

ولكن، أين هي الوجهات الأفضل، للسياحة الطبية؟

وفي الشهر الماضي، نظمت المجلة الطبية الدولية للسياحة ومقرها المملكة المتحدة أول حفل برعايتها للجوائز السنوية، للإعتراف بأفضل البلدان لتقديم الرعاية الطبية للزوار.

وبينما العديد من المؤسسات في هذه البلدان تقدم الرعاية لمرضى السرطان أو المرضى الذين يعانون من مشاكل في القلب، فإن عدد لا يقل عن هؤلاء المرضى، يبحث عن عمليات جراحية للوجه والأسنان.

وقال مدير تحرير مجلة "أي أم تي جي" كيث بولارد إن الجوائز، التي نظمت في دبي، هي الموافقة الأولية على الأسواق التي تقدم الخدمات السياحية الطبية، مضيفاً أن "جميع الدول الفائزة تقدم مثالا على الطريقة التي يجب أن تدار فيها صناعة السياحة الطبية والمهنية ، وتقديم رعاية استثنائية للمريض، وتوفير نتائج طبية على أفضل وجه ممكن."

وقسمت "أي أم تي جي" البلدان إلى فئات، بما في ذلك تلك التي تتضمن أفضل مستشفى، ومركز متخصص للمرضى، وعيادة الأسنان، وعيادة للخصوبة، ووكالة سفر وموقع إلكتروني.

وبرزت ماليزيا واحدة من الوجهات الرئيسية للسياحة الطبية، بعدما فازت بثلاث فئات .

أما الأردن، فاحتل الوجهة الأفضل بعدما حقق نجاحاً ملحوظاً في التعامل مع 250 ألف مريض من بلدان آخرى.  

Thursday, April 17, 2014

نقابة الصيادلة : زيادة البدل لــ300 جنيه امتهان لكرامة الفريق الطبى


كتب اليوم السابع

قال الدكتور وائل هلال أمين الصندوق المساعد لنقابة الصيادلة إن زيادة بدل المهن الطبية إلى 300 جنيه لا يلبى طموح أعضاء الفريق الطبى بالكادر الذين يطمحون إليه ليرتقى بالمنظومة الصحية ويحقق العدالة الاجتماعية لهم وفى القلب منهم الصيادلة.

وأضاف هلال فى بيانٍ له منذ قليل، اليوم الجمعة أن المبلغ الذى تم إقراره هزيل جداً، وامتهان للفريق لطبى وأمر غير مقبول على الإطلاق.

وطالب هلال، دكتور عادل عدوى وزير الصحة بتنفيذ ما وعد به من إقرار المشروع الذى قدمته اللجنة، وإلا فعليه تقديم استقالته.

وأشار إلى أن مقترح النقابات المقدم يدرك الظرف الدقيق الذى تمر بها البلاد منذ 25 يناير، لذا كان المقترح ينص على التطبيق التدريجى لمشروع الكادر فى الشق المالى على مدار سنتين أو ثلاث، أما الشق الإدارى الذى لا يكلف الدولة شيئا، فكان لابد أن يقر من أول يوم، وأكد أن النقابة ستعرض الإجراءات التى ستتخذها خلال المرحلة المقبلة خلال الاجتماع المقبل لمجلس النقابة.

Saturday, April 12, 2014

فنلندا تقترب من ابتكار جديد لعلاج العمى

 

2014-635328994603530004-353_main

يخوض علماء جامعة هلسنكى العريقة حاليًا سباقًا مع الزمن لإنجاز اختراع علمى جديد يتم من خلاله معالجة العمى الشبكى عن طريق تركيبة يجرى تطويرها لحقنها موضعيًا فى شبكية العين.

وكشف البروفيسور آرتو أورتى الأستاذ بكلية الكلب جامعة هلسنكى الذى يقود فريق البحث- لوكالة أنباء الشرق الأوسط- النقاب عن أن التجارب المستمرة منذ ست سنوات تم إجراؤها على الحيوانات وتعطى نتائج مبشرة، وأضاف أن البحث المشار إليه تموله جامعة هلسنكى وبعض الشركات، مشيرًا إلى أنه سيعطى أملاً جديدًا للمصابين بالعمى.

من ناحية أخرى، تعكف البروفيسورة كريستا لامبرج الأستاذة بكلية الزراعة بجامعة هلسنكى على بحث علمى فى اتجاه آخر لتعويض سكان الدول التى يفتقد سكانها لأشعة الشمس مثل فنلندا عن نقص فيتامين "د" بوسائل عملية أهمها إضافة الفيتامين بشكل فعال وبنسب محددة للألبان والمواد الغذائية كوسيلة فعالة لتعويض هذا النقص .

وأشارت كريستا إلى أن نقص فيتامين د بين سكان شمال أوروبا وبخاصة فنلندا يتسبب فى مشاكل صحية مثل ضعف العظام والعضلات والمفاصل، وأضافت أنه من الصعب تعويض هذا النقص عن طريق تعرض الأشخاص الذين يواجهون نقصًا فيه من خلال التعرض لأشعة الشمس فترات طويلة من خلال السياحة فى بعض الدول الإفريقية على سبيل المثال لأنهم يكونون أكثر عرضة للإصابة بالسرطان مقارنة بالسكان الأصليين فى هذه الدول.

ومن المعروف أن فيتامين د فريد من نوعه لأنه يمكن للجسم أن يصنعه (من الكوليسترول) عند التعرض لأشعة كافية من الشمس (ومن هنا لقب بـ"فيتامين أشعة الشمس").

Monday, March 31, 2014

دراسة الريجيم والرياضة يقللان الإصابة بمرض السكري

 

دراسة: الريجيم والرياضة يقللان الإصابة بمرض السكري

 

بعتبر مرض السكري من الامراض الصامتة التي تأتي دون أسباب أو علامات واضحة عند المريض، فمثلا يعاني اكثر من 3 ملايين فرنسي من هذا المرض منهم 700 الف لا يعرفون انهم مصابون به، وهؤلاء اكتشفوا الاصابة بعد 8 سنوات على المرض بعد تشخيصات عادية، ويقول الطبيب فرانسوا غوتييه أن مضاعفات المرض اذا ما تقدم تصبح كارثية، فالسكري يتسبب بالعمى والفشل الكلوي والسكتة الدماغية، اما اذا تمت الوقاية منه والعمل بنصائح الاطباء قبل الاصابة به فان عواقبه تكون بالكاد موجودة.

ويتحدث المتخصصون عن ما يسمى'' مرحلة ما قبل الاصابة بالسكري'' وهي المنطقة الرمادية، وينصحون بعمل إجراء لفحص السكر في الدم من أجل التأكد من نسبته الآمنة، واذا كان البنكرياس يعمل بشكل جيد فهذا خبر ممتاز ولكن يحث صاحبه أيضا على الحمية الغذائية وعمل التمارين الرياضية ( 30 دقيقة يوميا على الأقل) لتجنب المرض مستقبلا- بحسب صحيفة ''لو فيجارو'' الفرنسية.

وقد أظهرت دراسات أن فقدان الوزن وممارسة النشاط البدني باستمرار يجعل نسبة السكر في الدم في مستواها الطبيعي، فالبدناء هم الأكثر عرضة للاصابة بالمرض، اذ يعتبر من الامراض المرتبطة ارتباطا شديدا بالسمنة المفرطة، فكلما زاد الوزن زاد احتمالية الاصابة به.

Linkwithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

اخبار اليوم